الأكثر رواجاً

الفكر الأوروبي الحديث (نشأته وعوامله وآثاره)

من دوافع الباحث إلى اختيار هذا الموضوع لنيل درجة…

الأمثال العربية قراءة في الجوانب اللغوية والثقافية

المثل في أيِّ مجتمع حصيلة ثقافة وتجارب ذلك المجتمع.…

زاد المسلم المعاصر من الحديث الشريف

هذا كتاب لعامَّة القرّاء،…

ابحث عن

مؤسس الدار : أحمد راتب عرموش
تأسست سنـــة 1390هـ - 1970م
 

مساحة إعلانية

 
 
 

الخصخصة وأساليبها في الفقه الاسلامي

$ 12.00

:رقم الطبعة
1
:القياس
17x24
:الوزن
750
:عدد الصفحات
336
:نوع التجليد
كرتوني
 
ISBN 978-9953-18-500-2
رقم الكتاب 575

الخصخصة وأساليبها في الفقه الاسلامي

محمد أرشد محمد يوسف
تاريخ النشر: 01-01-2012

"الخصخصة" حديث الساعة، وشاغلة كثير من الدول والمختصين في العصرالحاضر، وبخاصة تلك التي خضعت للاستعمار ثم استقلَّت، لأن أحد ردود فعل الدول المستقلة على الاستعمار واستغلال شركاته، كان أن تولَّت الدولة إدارة مؤسساتها والانتاج فيها بمختلف قطاعاته. وبما أن الدولة كما أشار، في مؤلفاتهم، كثير من فقهاء المسلمين فقالوا: "إن السلطان إذا اشتغل بالتجارة فسد السلطان وفسدت التجارة"، وكما أكَّد معظم علماء الاقتصاد المعاصر أن الدولة تاجر فاشل، وثبت ذلك بضعف كفاءة كثير من المديرين، وتردي جودة الانتاج، وسوء اختيار الموظفين، وانعدام الدوافع الذاتية والمنافسة.. كل ذلك جعل "الخصخصة" مطلباً، وهدفاً، من دون التبصُّر الواعي بما سينتج عنها، وبخاصة عند تمليك أفراد، ما يفترض أنه ملكية عامة. وهذا أول بحث يتناول باسهاب وتفصيل كل ما يتعلق بالخصخصة، ابتداء من تعريفها وأهدافها، مروراً بأساليبها، ومشاكلها، ومعِّوقاتها، وقطاعات الانتاج والشركات، التي يمكن خصخصتها، والتي لا يجوز خصخصتها، مع التميِّيز بين الملكية العامة والملكية الخاصة، وضوابط ذلك كلِّه في الفقه الإسلامي، وعلم الاقتصاد الوضعي. ويصحُّ وصف هذا الكتاب بأنه أول بحث علمي مستقل متكامل في موضوعه، يحتاج إليه مختلف المهتمين بالموضوع من مسؤولين ومثقفين. وهو رسالة جامعية نالت أعلى الدرجات وأشرف عليها علماء مشهود لهم في هذا الاختصاص.