الأكثر رواجاً

حكومة العالم الخفية

ونظراً لأهمية المعلومات التي وردت في الكتاب، والتي…

تعلم الاملاء وتعليمه

الإملاء من الموضوعات المهمة في تدريس اللغة العربية،…

علم الفراسة

موضوعه قديم، وهو كتاب حديث، جديد في طريقة عرضه وفيما…

ابحث عن

مؤسس الدار : أحمد راتب عرموش
تأسست سنـــة 1390هـ - 1970م
 

مساحة إعلانية

 
صدرت عن الدار طبعة جديدة محدودة النسخ من كتاب: الطب الوقائي النبوي نبذة عن الكتاب: لم يكن الرسول طبيباً ، إنما حامل دعوة، ومبلغ رسالة من الله عز وجلّ، ومنشىء دولة الاسلام الأولى. ولذلك نجده في إرشاداته الدنيوية يصف بعض الأدوية بحسب معرفته البشرية في زمنه. ولكنه على مستوى الطب الوقائي يأمر بأشياء كثيرة لم تكتشف أهميتها على هذا المستوى إلا بعد تقدم العلوم واكتشاف الجراثيم. فالطب الوقائي كما هو معلوم علم المحافظة على الفرد والمجتمع لوقاية الإنسان من الأمراض السارية والوافدة، ومنع انتشار العدوى. والمحافظة على الإنسان من الحوادث وأسباب التوتر النفسي والعصبي. في هذا الكتاب يبحث المؤلف الطبيب، المتبحِّر بالعلوم الدينية، آراء العلماء ومواقفهم من الطب النبوي ويبيِّن أهمية تعاليم الإسلام في الوقاية من الأمراض المعدية، والأمراض التناسلية، والسرطانات، وغيرها. إنه بحث جديد، واكتشاف يفخر به واضعه، فعسى أن يفيد المسلمون وغيرهم منه. *الحجم: 14*20 سم، عدد الصفحات: 128ص، تجليد غلاف، الثمن 3.00$
 
 

الأمثال العربية قراءة في الجوانب اللغوية والثقافية

$ 12.00

:رقم الطبعة
1
:القياس
17x24
:الوزن
250
:نوع التجليد
كرتوني
 
ISBN 978-9953-18-601-6
رقم الكتاب 648

الأمثال العربية قراءة في الجوانب اللغوية والثقافية

د. عبد المحسن علي القيسي
تاريخ النشر: 31-08-2019

المثل في أيِّ مجتمع حصيلة ثقافة وتجارب ذلك المجتمع. ولكل مثل قصَّة وسبب، قد يكون تأييداً لعمل ما أو شجباً له، أو حثاً عليه.

ودراسة قصص الأمثال تعدُّ إحدى وسائل معرفة شخصية المجتمع في فترة بزوغ المثل وشيوعه.

يقول المؤلف، وهو أستاذ جامعي: إنه بدأ اهتمامه بالأمثال العربية منذ كان طالباً في الجامعة، عندما كانوا يقومون بترجمة الأمثال الألمانية وتحليلها، وتوافق مضمونها مع المثل العربي.

وزاد اهتمامه بالأمثال العربية لاعتقاده أن المثل العربي مصدر ثرّ من مصادر شخصَّية الإنسان العربي في لغته وثقافته...

وقد أمضى سنوات يجمع مادة هذا الكتاب، متشعب الأبواب، متعدد الأهداف.

وقد جاء الكتاب في ستة أبواب، وفي كل باب فصول عدَّة.

بحث في الباب الأول: الجوانب اللغوية والثقافية للأمثال العربية، وفي الثاني: أهمية الأمثال عند العرب وأغراضها، وفي الثالث: الأمثال العربية في العصر الجاهلي (النثرية والشعرية)، وفي الرابع: أمثال العرب في عصور صدر الإسلام والأموي والعباسي، وفي الخامس: أمثال العلماء والفقهاء، وفي السادس: مختارات من الأمثال الشعبية والأجنبية.

وهكذا يشكِّل الكتاب حديقة غنّاء متعددة الأغراس والثمار، ولكل قارىء أن يختار منها ما يشاء، ففيها من العلم والثقافة واللغة وطرائف الأحداث ما يفيد ويمتع كل الأذواق.